ألمانيا تعتزم تقديم مساعدات لعائلات بسبب الظروف المعيشية

عمان1:قال وزير المال الألماني، كريستيان ليندنر، إن الحكومة الألمانية تستطيع تمويل حزمة جديدة من المساعدات للسكان بمليارات اليوروهات، لمواجهة التضخم، في ظل الظروف المعيشية التي تعيشها البلاد.
وأضاف ليندنر الجمعة أن الحزمة الجديدة من إجراءات الدعم مخصصة للأسر الألمانية ذات الدخل المنخفض والمتوسط، كذلك تشمل إجراءات موجهة للشركات التي تستهلك قدرا كبيرا من الطاقة.
وكان المستشار الألماني أولاف شولتس تعهد في وقت سابق تقديم حزمة مساعدات جديدة للأفراد في مواجهة ارتفاع الأسعار في قطاعي الطاقة والغذاء، الذي يتوقع أن يتفق عليها  الخريف المقبل.

الانضباط الميزاني
وأكد شولتس التزامه بالعودة إلى الانضباط الميزاني العام المقبل، مع إبقاء العجز عند 0.35 في المئة من إجمالي الناتج المحلي.
وزير الاقتصاد روبرت هابيك، قال من جهته إنه من المتوقع أن يكون فصلا الخريف والشتاء شاقين في أكبر اقتصاد في أوروبا، إثر أزمة الطاقة "المقبلة في الاقتصاد".
وستعاني ألمانيا من ارتفاع في فواتير التدفئة والكهرباء في الخريف، مع قرار الحكومة الألمانية السماح بأن ينعكس ارتفاع أسعار الطاقة على المستهلك النهائي.
يشار إلى أن نسبة التضخم بلغت في ألمانيا 7.5 في المئة في تموز/ يوليو، أي أقل بقليل من 7.6 في المئة سجلت في حزيران/ يونيو